بدء فعاليات الورش التحضيرية لمؤتمر الجمعية الشرعية الأول لحديثي الولادة

بدء فعاليات الورش التحضيرية لمؤتمر الجمعية الشرعية الأول لحديثي الولادة

بدأت اليوم الورش التحضيرية للمؤتمر الطبي الأول الذي تنظمه الجمعية الشرعية للأطفال حديثي الولادة بمركز تدريب وزارة الصحة بجوار أرض المعارض بمدينة نصر.

وافتتح الأستاذ مصطفى إسماعيل الأمين العام للجمعية الشرعية فعاليات الورش التحضيرية بحضور الأستاذ الدكتور على فؤاد مخيمر رئيس القطاع الطبي بالجمعية الشرعية والمهندس مصطفى عبده مصطفى عضو مجلس الإدارة والدكتور محمد رشاد رئيس المراكز الطبية المتخصصة والدكتور عاطف دنيا رئيس المؤتمر.

وفي بداية كلمته رحب الأمين العام بالسادة الحضور معربا عن أمله في خروج المؤتمر بصورة كريمة وأن يكون المؤتمر إضافة نوعية للمؤتمرات العلمية العملية التي تعقد في مصر.

وأضاف الأمين العام أن الجمعية الشرعية جمعية خيرية دعوية يتجاوز عمرها 100 عام حيث أنشأت عام 1912 م واختارت منهج واضح للإصلاح وهو المنهج الإصلاحي الاجتماعي بعيدا عن الإصلاح السياسي الذي تمارسه الأحزاب والإصلاح العلمي الذي تقوم به المؤسسات العلمية والجامعات.

وأوضح الأمين العام أن الإصلاح الاجتماعي مهمته الأولى والأخيرة الإنسان في أمرين محددين الأول المساهمة في بناء الإنسان سلوكيا وحضاريا وتنمويا ومهنيا بالمشاركة مع بقية مؤسسات الدولة والشق الثاني رفع الكرب والأزمات عن الإنسان في ضوء المتاح ووفق القوانين التي تنظم هذا الأمر.

وأشار فضيلته إلى أن الجمعية في مجال بناء الإنسان تتبنى خمسة محاور المحور الأول يمثل الجانب الاجتماعي في حياة الإنسان فلدينا مشروع كفالة الطفل اليتيم ورعاية طالب العلم الفقير ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة وأسرهم ومشروع تيسير زواج الفتيات بجانب المشروع التربوي التثقيفي لمساجد الجمعية.

وقال الأمين العام إن المحور الثاني يمثل الخدمات الطبية التي تقدمها الجمعية الرئيسية وفروعها فالجمعية لديها 1138 فرع على مستوى الجمهورية جميعها تقدم خدماتها للمواطنين بالمجان، وفي مجال الأطفال المبتسرين الجمعية لديها أكثر من ألف حضانة وبدأت في بناء الألف الثانية لافتا إلى القطاع الطبي هو رأس العمل الطبي بالمؤسسة بلجانه المعتمدة المميزة وعلى رأسها اللجنة العلمية ولجنة التطوير والتدريب واللجنة الهندسية.

وأضاف فضيلته أن الجمعية لديها مركز متخصص لإجراء الأشعة التشخيصية بالمجان بمسجد المصطفى بشارع صلاح سالم بجانب مستشفى الجمعية الشرعية للأورام والحروق بجمعية أحمد عرابى، والذي يقدم خدماته بالمجان لغير القادرين ولجميع المصريين.

وأوضح "إسماعيل" أن الجمعية الشرعية، تجرى جلسات غسيل الكلى للمرضى حتى 6 جلسات مجانية للمريض لحين إصدار قرار العلاج على نفقة الدولة، كما وفرت الجمعية جهازًا لتفتيت حصوات الكلى بالليزر بالمجان لغير القادرين، لتقديم الرعاية الطبية لمن يشكون بشكل متكرر من تكوين حصوات في مجرى البول.

وفي مجال مناظير الجهاز الهضمي وحقن دوالي المرئ أشار فضيلته إلى أن الجمعية أَنشأت لهذا التخصص ثلاثة مراكز، لعلاج مضاعفات أمراض التليف الكبدي نتيجة لانتشار مرض البلهارسيا والتهاب الكبد الوبائي وكذلك مناظير المعدة والقولون.

وتابع فضيلة الأمين العام أن الجمعية تقدر أهمية حصول المواطن على كوب ماء نظيف لذا أنشأت 1600 محطة لتنقية المياه تخدم ما يقرب من 13 مليون مواطن بالمجان، كما أنشأت الجمعية 26 مخبزًا موزعين على 11 محافظةً مساهمة من الجمعية الشرعية الرئيسية في سد بعض حاجات الفقراء من المجتمع المصري وذلك بتوفير خبز عالي الجودة ويوزع دون مقابل بواقع 10 أرغفة لكل أسرة يوميًّا.

بدوره قال الأستاذ الدكتور عاطف دنيا، رئيس اللجنة العلمية بالقطاع الطبى بالجمعية الشرعية والاستشاري بطب الأطفال، أن المؤتمر يهدف للتعريف بالتجربة الرائدة للجمعية الشرعية في طب الأطفال المبتسرين، إضافة إلى نقل التجربة والخبرات لشباب الأطباء، داخل القطاع الطبي بالجمعية وخارجه.

وأضاف "دنيا" أن المؤتمر يشارك به عدد من الشخصيات العامة منها رئيس المركز القومى للبحوث د.أشرف شعلان. ورئيس الأكاديمية الطبية العسكرية اللواء الدكتور أحمد التاودى. ورئيس مستشفى 57357 د. شريف أبو النجا، إضافة إلى عمداء كليات الطب بالقاهرة، وعين شمس، والأزهر بنين وبنات، وطنطا، والمنصورة، وبنها.

وأوضح "دنيا" أن المؤتمر يستمر ثلاثة أيام، فى اليوم الأول يتم عقد ورش عمل تتضمن جلستين علميتين؛ الأولى عن مهارات الاتصال بين الطبيب وأهل المريض، وبين الأطباء بعضهم ببعض، وبين الأطباء وطاقم التمريض، وهذه أمور مهمة لأن كثيرًا من المضاعفات تحدث بسبب عدم التواصل الجيد بين الطبيب وأهل المريض أو طاقة التمريض.

وأشار إلى أن الجلسة شملت كيفية التبليغ عن أي أخبار عن حالة المريض سواء كانت جيدة أم سيئة بطريقة مناسبة لا تزعج أهل الطفل أو في حالة وجود أي مشاكل أو عيوب خلقية أو أمراض مزمنة وكيفية تبليغ أهل المريض بطريقة مبسطة.

شارك في الجلسة الأولى عدد من الأطباء المتخصصين في هذا المجال على رأسهم الأستاذ الدكتور عزت زهدي والأستاذ الدكتور نجاة عرفات والأستاذ الدكتور وئام الفاروق والأستاذ الدكتور وفاء حسب الله، بالإضافة إلى ممتحنين في الكلية الملكية البريطانية .

ولفت "دنيا" إلى أن الجلسة الثانية ستكون متخصصة عن أمر مهم جدًا ويتم لأول مرة فى مصر، وهو الغسيل البريتونى للأطفال حديثى الولادة (أى الغسيل الكلوى) وسيتم إجراء ذلك عمليًا بواسطة أحد الأطباء على "موديلز".

ويحاضر في الجلسة الثانية البروفيسور كنافي أناند أحد الأساتذة الأجانب المشاركين بالمؤتمر وتعد هذه الورشة الأولى من نوعها في مصر حول أمراض الأطفال حديثي الولادة.

من جانبه قال الدكتور على فؤاد مخيمر رئيس القطاع الطبي بالجمعية الشرعية إن محاور المؤتمر ستكون خلال اليومين الثانى والثالث، والحضور المستهدف من 500- 600 طبيب ، ويتحدث فى المؤتمر 28 أستاذًا واستشاريًا من مختلف الجامعات المصرية، وفى كل يوم تعقد أربع جلسات يتحدث فيها أساتذة ورؤساء أقسام من الجامعات ومستشفيات القوات المسلحة وغيرها.